ماجدة زكي: الحاج متولي حدد هويتي الكوميدية

أجرى الحوار: مريم ثابت
السبت، 10 آذار/مارس 2012، آخر تحديث 13:00 (GMT+0400)

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- اعترفت النجمة المصرية الكوميدية ماجدة زكي، أن مسلسل "عائلة الحاج متولي" هو العمل الذي حدد هويتها الكوميدية بشكل واضح، واعتبرته من أهم محطات حياتها.

وأكدت زكي في مقابلة CNN بالعربية، أن الكوميديا يجب أن تكون ذات مضمون هادف بعيدة عن الابتذال، وقريبة إلى قلوب الجمهور، لأن الدراما تحديداً تدخل كل بيت ولابد أن لا تحتوي على أساليب أو أشياء تجرح حياء المجتمع.

وتحدثت الفنانة المصرية عن أسباب ابتعادها عن السينما مشيرة إلى أنها تبحث عن الموضوع الهادف و"السيناريو" المناسب، إضافة إلى توافر عناصر إخراجية وإنتاجية متميزة؛ حتى تحافظ على ما حققته من نجاح وجوائز، وأضافت أنه "لا تهتم بمساحة الدور بقدر ما تضيفه الشخصية لها، وأنها لا تحب التكرار."

وتاليا نص المقابلة:

سنبدأ بالثورة المصرية، ومدى تأثيرها على الإنتاج الدرامي والسينمائي؟

الحقيقة كثير من شركات الإنتاج علقت أعمالها الفنية نظراً لما تشهده الساحة السياسية المصرية من توترات في هذه الفترة، إضافة إلى صعوبة التصوير في بعض المناطق، أيضاً  مع بدء الانتخابات البرلمانية تعطل التصوير أو بدء التصوير في الكثير من الأعمال لحين الانتهاء من الانتخابات. لكن على أي حال أتمنى أن تنتقل السلطة بصورة سلمية في مصر، وتعود الحياة إلى طبيعتها ويعم السلام على المنطقة.

من أكثر مسلسلاتك تأثيراً في الجمهور مسلسل "عائلة الحاج متولي"، فهل تعدينه انطلاقتك الكوميدية؟

مسلسل "عائلة الحاج متولي" هو الذي حدد هويتي الكوميدية بشكل واضح، وأعده من أهم محطات حياتي الفنية؛ فقد استطعت فيه إخراج كثير من طاقاتي الإبداعية. وأندهش من مدى حب الجمهور لهذا الدور؛ ففي كل مرة يُعرض المسلسل على الشاشة يتابعه الجمهور وكأنه يذاع لأول مرة. لكن لا أنكر أيضاً أن دوري في مسلسل "عباس الأبيض" حصل على النجاح نفسه.

وما السبب في ذلك؟

السبب أن الممثل حينما يكون صادقاً يصل إلى قلب المشاهد، وشخصيتاي في المسلسلين موجودتان في كثير من الأسر العربية؛ ما جعلهما قريبتين من الجمهور.

هل تفضلين الأدوار الكوميدية على التراجيدية؟

أنا فنانة، وأستطيع القيام بجميع الأدوار، لكن أفضل الكوميدية؛ لأن الناس يعيشون التراجيديا في جميع جوانب حياتهم من غلاء وبطالة وغيرهما.. "الناس فيها اللي مكفّيها".

هل تُرجعين نجاحك إلى أن معظم مسلسلاتك تُعرض في رمضان؟

صحيح أن مسلسلاتي تُعرض في رمضان، لكن هذا لا يؤدي هذه الأيام بالضرورة إلى تحقيق الشعبية؛ ما لم يكن المسلسل متميزاً. وأود أن أشير إلى أن عرض المسلسل في رمضان هذه الأيام ليس كالسابق؛ نتيجة كثرة المسلسلات المعروضة في هذا الشهر الخير، فتتعرض بعض المسلسلات الجيدة أحياناً للظلم، لكن المشاهد يبدأ بعد رمضان في التركيز ومتابعة المسلسلات بصورة أفضل.

عملت كثيراً مع النجم حسن حسني، فما سر ذلك؟

الفنان الكبير حسن حسني هو أستاذي، وجمعتنا أعمال كثيرة، وتعلمت منه الكثير في هذه الأعمال، ومازلت أتعلم منه، وأتمنى العمل معه دائماً. 

لماذا لا نشاهدكِ على شاشة السينما؟

تُعرض عليّ نصوص كثيرة، لكني أبحث عن الموضوع الهادف و"السيناريو" المناسب، وتوافر عناصر إخراجية وإنتاجية متميزة؛ حتى أحافظ على ما حققته من نجاح، وحصدته من جوائز.

ما رأيك في وجود عدد كبير من الفنانات العربيات في المسلسلات المصرية؟

هذا الأمر لا يزعجني؛ مادمن يقدمن ما يناسبهن ويستطعن تجسيده، فمصر دائماً تفتح أبوابها للفنانين العرب، لكن ما لا أفضله أن تقدم فنانة غير مصرية دور فتاة فلاحة أو صعيدية، لأننا الأقدر على تجسيد هذه الأدوار من غيرنا.

ألم تفكري في اتباع حمية لإنقاص وزنك؟

مظهري وزيادة وزني لا يزعجانني، فالجمهور قبلني وأنا بهذا الشكل، ومادام هذا لا يضر بصحتي، فليست لدى أي مشكلة.

أنت متزوجة من الفنان كمال أبو رية، فماذا عن العلاقة بينكما، وماذا عن ماجدة زكي الأم؟

أشكر الله من أجل زوجي وشريك عمري، فكمال كما أنه فنان رائع، فهو زوج وأب من الدرجة الأولى، أما عني كأم، فأنا مثل أي أم مصرية عادية، أهتم بمتابعي أولادي في جميع جوانب الحياة، وأصطحبهم للصلاة وممارسة المشي، وأنا بطبيعتي "بيتوتية"، وأتذكر في أثناء دراستي بالمعهد، كان أساتذتي يمزحون معي قائلين: "هذا ليس مكانك، فالمنزل والطهي أفضل لكِ".

ماذا عن أعمالك القادمة؟

أمامي مجموعة من الأعمال، أقوم بقراتها حالياً لكن لم أحسم أمري بعد.